محلي

مصالح الجمارك الجزائرية بسطيف تحبط عملية تهريب كميات معتبرة من السجائر أجنبية الصنع، وبضائع أخرى محظورة

في إطار النشاط العملياتي للفرق الجمركية، ومواصلة للمجهودات الحثيثة الهادفة للتصدي ومحاربة التهريب بكل أشكاله، أحبط عناصر الفرقة المتعددة المهام بعين ولمان، خلال الأسبوع الأخير من شهر مارس المنصرم، على إثر حاجز نظامي تم نصبه على الساعة الرابعة وخمسون دقيقة صباحا، محاولة إدخال عن طريق التهريب، لبضائع مختلفة أجنبية الصنع إلى الإقليم الجمركي، تمثلت في: 48500 علبة سجائر مختلفة الأنواع، بالإضافة إلى 648000 قرص دواء مضاد للحساسية، و22422 وحدة مختلفة من المواد الطبية ذات الاستعمال البيطري.
وقد تم ضبط هذه البضائع على متن شاحنة، وبحيازة شخصين، مخبأة للتمويه في أكياس للجبس، حيث تم مباشرة حجز البضائع تطبيقا لأحكام قانون الجمارك، لاسيما المادة 21/02، وكذلك أحكام الأمر 05-06 المتعلق بمكافحة التهريب.
وتأتي هذه العملية النوعية، لتضاف إلى حصيلة العمليات الأخرى المحققة من طرف الفرق الجمركية التابعة لإقليم اختصاص المديرية الجهوية للجمارك بسطيف، في مجال مكافحة الغش والتهريب، وتعكس جاهزية وفطنة ويقظة أعوان الجمارك لدحض كل أنواع الجريمة الاقتصادية والحفاظ بذلك على الاقتصاد الوطني.

—عبد القادر عقون

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button